من رئاسة حركة مغاربة العالم 

  09/04/2020 , باريس

COVID-19

إلى السيد رئيس الحكومة المغربية و السيد وزير الخارجية و السيد وزير النقل بالمغرب                  
،بعد التحية و السلام
نعود إليكم اليوم لنتحدث عن إخواننا بالمغرب و اللدين لهم جنسيات أخرى بالإضافة إلى الجنسية المغربية و الدين هم عالقين إلى  غاية اليوم بالمغرب وتم رفض ترحيلهم إلى البلدان التي يحملون جنسياتها نتيجة غلق الحدود و الأجواء الجوية

اليوم يجب عدم الدخول في أي مغالطة لا تكون لها أتر إجابي على هؤلاء المواطنين و يجب ترك جانبا التأويلات الخاطئة و التنصل من المسؤولية الحقيقية تجاه المواطنين
إن المواطنين الحاملين لجنسيات الأخرى إدا ما قرروا العودة لبدانهم يجب تسهيل ترحيلهم و لا تتلكؤوا بالقول أن لهم جنسية مغربية لأن الجنسية المغربية تورث و ولا تسقط و ليس لأي مسؤول الحق أو التحدث على هاته النقطة لأن المرحوم الحسن الثاني طيب الله متواه هو من أعطى هدا الحق للمغاربة المتواجدين خارج الوطن
إن هاته القضية هي قضية إختيار و ليست مسألة قانونية و نرفض نحن مغاربة العالم الدخول في هدا النقاش أو التحدث عنه
فعندما نتحث عن ترحيل كل الأجانب فإننا نتحدث عن كل من يحمل جنسية أجنبية و ليس هناك إسثتناء و إلى فإننا نتحدث عن الإقصاء
فلايعقل عندما نتحدث عن الترشح أن تتحدثوا على الإقامة و عندما نتحت عن ترحيل الأشخاص للإلتحاق بأبنائهم و عائلاتهم المتواجدة خارج المغرب نتحدث على أنهم مغاربة و لا يمكنهم الإستفادة من الترحيل 

كهيئة إجتماعية و سياسية نطالب من جنابكم ترحيل جميع المواطنين العاليقين بالمغرب و الحاملين لجنسية أجنبية للإلتحاق بعائلاتهم
والسلام ختام
عن حركة مغاربة العالم
باريس

منير بحري